نعلن إدانتنا لجرائم الإبادة التي يرتكبها علي خامنئي بحق إخواننا العرب في الأحواز

نعلن إدانتنا لجرائم الإبادة التي يرتكبها علي خامنئي بحق إخواننا العرب في الأحواز

يوم الأحد الموافق 1 مارس 2021, تم إعدام أربعة نشطاء سياسيين من خيرة أبناء الأحواز الثائرة، في سجن سبيدار التابع للنظام الإيراني الفاشي، وهم الشهيد جاسم حيدري، الشهيد علي خسرجي، الشهيد حسن سيلاوي، الشهيد ناصر خفاجيان.

يسعى النظام الإيراني الغاشم، وجناحه الارهابي المتمثل بالحرس الثوري الإيراني عبر القتل والتعذيب والاغتيالات والإعدامات الجماعية، بحق الشعوب غير الفارسية المضطهدة، إبادة هذه الشعوب وتحويلها إلى أقلية في مناطقها من جهة، ومن جهة أخرى لإطالة أمد حكم الطاغية خامنئي.

ونحن على يقين بأن هذه الإعدامات تؤجج روح المقاومة والنضال في نفوس أبناء الشعوب المضطهدة، وتُسَرِّع من عجلة سقوط هذا النظام الفاشي.

إذ أننا في حركة التضامن الوطني البلوشستاني، نقدم خالص عزائنا لأسر الشهداء وللشعب الأحوازي المناضل، كما أننا نعلن تعاوننا الكامل مع

لشعب الاحوازی و كافة الشعوب المضطهدة في جغرافیة إيران حتى القضاء على هذا النظام الديكتاتوري الطائفي، ونيل كافة حقوقنا الوطنية.

المجلس المرکزی لحزب الضامن الوطنی البلوشستانی

2021.03.02

This post was written by
Comments are closed.